Nactalou
فترة حملي

الغذاء الصحي والمتوازن

من المهم أن تستفيدي من فترة الحمل لاتباع نظام غذائي صحي ومتوازن من أجل الحفاظ على صحتك، ونمو طفلك بشكل صحيح. إذًا، ما الأطعمة التي يجب تجنبها؟ كيف تحققين التوازن بين وجباتك الصغيرة واللذيذة؟ إجابات خبرائنا.

هل يجب أن آكل بكميات أكبر أثناء فترة الحمل؟

هل يجب أن آكل بكميات أكبر أثناء فترة الحمل؟

الإجابة هي لا! بالفعل، فالجسم يتأقلم أثناء فترة الحمل*، لذلك، ليست هناك فائدة من زيادة كمية الطعام، أو تناول المكملات الغذائية بصورة تلقائية ما لم يرَ الطبيب ذلك ضروريًا. فالأمر يتعلق قبل كل شيء بتناول الطعام بشكل أفضل، مع الحرص على تلبية جميع احتياجاتك الغذائية الجديدة، حتى إذا أدى ذلك لتناول وجبة أو وجبتين صغيرتين. فهذا يساعد على تجنب تناول الوجبات الكبيرة، والشعور بالغثيان، وبالتالي يؤدي لتحسين عملية الهضم، ولكن يجب تجنب الشعور بالجوع والأكل بين الوجبات.**

ما الأطعمة التي يجب أن أتناولها للحصول على غذاء متوازن؟

ما الأطعمة التي يجب أن أتناولها للحصول على غذاء متوازن؟

لنراجع معًا قائمة صغيرة بالغذاء المتوازن:

  • 5 ثمرات من الفاكهة والخضراوات يوميًا
  • يجب أن تحتوي كل وجبة على نشويات (حبوب، بقول، خبز، مكرونة…)
  • منتجات ألبان (جبن و/أو زبادي) 3 مرات يوميًا
  • بروتين: لحوم، أسماك، أو بيض مرة إلى مرتين يوميًا
  • ماء أو شاي عشبي حسب الرغبة

 

ولا تنسي تنويع طعامك قدر الإمكان.

 

نصائحنا:

– تناولي وجبة إفطار كاملة، أو إذا كنتِ تشعرين بالغثيان، فجزئيها إلى وجبة إفطار، ثم وجبة خفيفة في الساعة العاشرة عند الضرورة.

– تجنبي تفويت الوجبات

كيفية تجنب الإصابة بالتكسوبلازما، واللستيريا، والسالمونيلا؟

كيفية تجنب الإصابة بالتكسوبلازما، واللستيريا، والسالمونيلا؟

أثناء الحمل، يجب أخذ المخاطر المرتبطة بالتغذية في الاعتبار لتجنب هذه الأمراض والتأثير الذي قد تحدثه على طفلك.

لذلك، سيكون عليك الانتظار 9 أشهر حتى تستطيعي تناولها من جديد:

  • اللحوم، والأسماك، والمحاريات النيئة أو المدخنة (كارباتشيو، واللحم النيئ المهروس، والسوشي…)،
  • بعض الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من الزئبق (سمك السيف، وسمك المرلين، سمك القرش القصير براون…)،
  • اللحوم الباردة (اللحوم المهروسة المطهوة، اللانشون، الفوا جرا، هام، سوسيس، اللحم المقدد، موس الكبدة…)،
  • أجبان الحليب الخام

ولكن اطمئني، يمكنك الاستمرار في تناول جميع أنواع اللحوم والأسماك المطهوة جيدًا، وأجبان الحليب المُبستر بدون قشرة، والبيض المسلوق والأومليت، والمحار المطهو.

Nactalou
أخبار ذات صلة
فترة حملي

مراحل الحمل

منذ العلامات الأولى وحتى لحظة الولادة، تكون كل لحظة في حملك لحظة ثمينة. التركيز على الخطوات الأساسية لضبط وتيرة الحياة… […]
قراءة المزيد
مراحل الحمل
فترة حملي

آلام الحمل، كيف تخففين منها؟

مرحلة الحمل هي بداية لمغامرة كبيرة، وتكون مصحوبة ببعض الآلام البسيطة. وبقدر ما تكون مُربكة وغير متوقعة، فلا تدعيها تؤثر… […]
قراءة المزيد
آلام الحمل، كيف تخففين منها؟
فترة حملي

الغذاء الصحي والمتوازن

من المهم أن تستفيدي من فترة الحمل لاتباع نظام غذائي صحي ومتوازن من أجل الحفاظ على صحتك، ونمو طفلك بشكل… […]
قراءة المزيد
الغذاء الصحي والمتوازن
فترة حملي

التجهيز للولادة بشكل جيد

تهانينا! سوف يأتي حبيبك الصغير إلى الدنيا قريبًا! وسوف يحتاج عند قدومه إلى أغراضه الخاصة به. لذلك، خذي والده من… […]
قراءة المزيد
التجهيز للولادة بشكل جيد
Nactalou

استكشاف منتجاتنا

أسئلة/أجوبة

يُعد النظام الغذائي للأم أثناء الحمل ضروريًا لنمو الطفل. ففي هذه اللحظة، يتعرف الطفل على النكهات الأولى ويبدأ في تطوير تفضيلاته الغذائية. وبالتالي، ينبغي تفضيل نظام غذائي صحي ومتوازن ومتنوع، كما ينبغي الحد من تناول الأطعمة غير الموصى بها. لفهم الأطعمة الموصى بها بشكل أفضل أو للحد من تناولها / تجنبها أثناء الحمل، يمكنك الرجوع إلى صفحتنا وتنزيل الملف الخاص بها

بشكل عام، يكون التعب أمرًا شائعًا أثناء الحمل، وخاصةً خلال الأشهر الثلاثة الأولى. إن هذا الأمر يرجع بشكل خاص إلى التغيرات الهرمونية … هرمون البروجسترون، على سبيل المثال، فهو هرمون يُفرز أثناء الحمل، وله قوة مهدئة ويعمل كمساعد طبيعي للنوم. تميل الطاقة إلى العودة خلال الأشهر الثلاثة الثانية إلى ما كانت عليه، ويتحسن وضع النوم ويصبح أكثر اعتدالاً. وفي المقابل، خلال الأشهر الثلاثة الثالثة، يبدو النوم أكثر إزعاجًا (الأرق، الانزعاج، الرغبة في التبول ليلاً، التشنجات، …). وفي أواخر فترة الحمل، يمكن أيضًا ربط التعب بزيادة الوزن وكبر حجم البطن، وهذه الأمور تحد من النوم الجيد ليلاً.
وتختلف كل هذه الأمور باختلاف النساء وهي أمور فردية خاصة بكل سيدة على حده.

النوم على الجانب الأيسر أو الأيمن هو الوضع الأكثر أمانًا. ويكون الأمر خطيرًا بالأحرى في حالة نوم السيدة الحامل على ظهرها مرارًا وتكرارًا، كما أنه ليس هناك داعٍ للقلق (الوضع المعتمد من قِبل الهيئة الوطنية للصحة).
ومع ذلك، يفضل البعض النوم على الجانب الأيسر لإطلاق الوريد الأجوف وتعزيز عمل الدورة الدموية بشكل أفضل.

إذا كان لديك أي سؤال، فاسألنا وسنجيبك خلال 48 ساعة.