Nactalou
الرضاعة الطبيعية

رضاعتي الطبيعية لطفلي- المشكلات الصغيرة المعتادة التي قد تحدث للجهاز الهضمي للطفل.

إذا كانت الرضاعة الطبيعية توفر لطفلك كل المنافع التي يحتاج إليها، فإن الأمر لا يخلو من بعض المشكلات الصغيرة. الغازات، والتلوي، والفواق…. قد يحدث أحيانًا أن تكون عملية الهضم معقدة أكثر من المُعتاد. هناك مجموعة من الحيل التي يمكنها التخفيف من هذه الأعراض، ونصائح لمنعها. هل أنت مهتمة؟ إذن، التزمي بهذا الدليل!

الغازات: كيف نتجنبها؟

خروج الغازات أمر طبيعي، ولكنه أحيانًا ما يكون مبالغًا فيه ومؤلمًا بسبب وضعية الطفل الخاطئة على ثديك. فعندما لا يكون الطفل على ثديك بشكل صحيح، فإنه يبتلع الهواء بشكل أكبر مع الحليب.

رأي الخبراء: كيف تضعين طفلك على ثديك بشكل صحيح؟

رأي الخبراء: كيف تضعين طفلك على ثديك بشكل صحيح؟

– يجب أن يكون جسمه على خط واحد، الفم في اتجاه الحلمة، ورأسه إلى الوراء بدرجة خفيفة.

– أن يكون فمه مفتوحًا جيدًا.

– أن تكون الحلمة داخل فمه بشكل جيد.

– لمساعدتك، أمسكي بثديك من الأسفل، وضعي أصابعك بعيدًا عن المنطقة المحيطة بالحلمة.

 

إذا كنتِ تشعرين بالألم بسبب تناول الثدي بشكل خاطئ، فضعي أصبعك الصغير ببطء في جانب فم الطفل لسحبها. ثم أعيدي وضعه بشكل صحيح.

لماذا يتلوى طفلك؟

في معظم الأحيان، يتلوى الأطفال كرد فعل بسبب إدرار الحليب بصورة قوية: فالكثير من الحليب يخرج فجأة، ويجد طفلك صعوبة في مجاراة التدفق. البلع ليس هو الحل الأمثل، لذلك فهو يخبرك بطريقته!

 

 

” سؤال الأم: بالنسبة للتلوي، والتجشؤ، والمغص؛ هل يمكن أن يؤثر الطعام الذي أتناوله على هضم طفلي، سواء بالإيجاب أو السلب؟ “

إذا لم يكن عليكِ اتباع نظام خاص لإرضاع طفلك، فمن الضروري الاستمرار في تناول طعام صحي، ومتوازن ومتوع. فكري أيضًا في شرب الماء بشكل جيد.

 تجنبي استهلاك الكافيين بكميات كبيرة، وخاصة الكحول والتدخين.

 

ُنصح باستشارة الطبيب في حالة حدوث أي تغيير مُقلق: صعوبة الرضاعة، الاستيقاظ أثناء الليل، فقدان الوزن…

الفواق: مشكلة شائعة؟

إذا كان الأطفال الذين يرضعون طبيعيًا يتجشؤون بصورة أقل من الأطفال الذين يرضعون من زجاجات الرضاعة، غير أن الفواق يعتبر مألوفًا لديهم. ويحدث بصورة نمطية في اللحظات القليلة التي تلي الرضعات القوية

والوفيرة. اطمئني: فهو ليس مؤلمًا مثلما يحدث معنا تمامًا.

 

رأي الخبراء: ماذا تفعلين في حالة الفواق؟

بأن تعيدي وضع طفلك على ثديك لبضع لحظات، وسيتوقف الفواق سريعًا. فحركة الامتصاص، والبلع ستكون كافية لكي يهدأ مرة أخرى.

 

إذا كان طفلك يزداد وزنه بصورة صحيحة، وينام جيدًا، ويلعب ويناغي كعادته، فيجب ألا تقلقي من هذه المشكلات البسيطة. ولكن إذا ساورك أدنى شك، فيجب استشارة طبيبك الخاص، أو إحدى المتخصصات في الرضاعة، لإرشادك لما يجب فعله.

رأي الخبراء: كيفية التقليل من إدرار الحليب بصورة قوية؟

رأي الخبراء: كيفية التقليل من إدرار الحليب بصورة قوية؟

– أفرغي ثديك من الحليب قليلاً قبل بدء الرضعة.

– أرضعي طفلك وأنت ممددة على ظهرك.

– استخدمي الحلمات السيليكون في بداية الرضعة: ولكن يجب استخدام هذه الطريقة بصورة معتدلة، فقد يؤدي ذلك إلى تقليل كمية الحليب، وجعل عملية الامتصاص غير فعالة في نهاية الرضعة.

– أرضعي مرتين متعاقبتين من نفس الثدي.

Nactalou
أخبار ذات صلة
الرضاعة الطبيعية

الحركات الصحيحة لرضاعة طبيعية ناجحة

كيف يمكن القيام بالرضاعة الطبيعية على نحو صحيح؟ ما الأوضاع التي يجب اعتمادها؟ وأي أسلوب؟ الرضاعة الطبيعية هي طريقة رائعة… […]
قراءة المزيد
الحركات الصحيحة لرضاعة طبيعية ناجحة
الرضاعة الطبيعية

لحظات تستحق المشاركة

إن التفاعلات الأولى بينك وبين طفلك ستكون بمثابة فرصة كبيرة لتوطيد علاقة الترابط التي تجمع بينكما. سوف تجعلك رضاعتك لطفلك،… […]
قراءة المزيد
لحظات تستحق المشاركة
الرضاعة الطبيعية

فك رموز أسباب بكاء الطفل

كونها الوسيلة الوحيدة للتعبير، غالبًا ما يكون البكاء جزءًا من حياة طفلك اليومية ومن حياتك أنت أيضًا خلال الأشهر الأولى… […]
قراءة المزيد
فك رموز أسباب بكاء الطفل
الرضاعة الطبيعية

المرور بفترة الرضاعة بسلام

إعطاء ثديك لطفلك خلال أول 6 أشهر من عمره هو أمر ممكن. فحليب الأم يحمي الطفل من بعض الأمراض المعدية،… […]
قراءة المزيد
المرور بفترة الرضاعة بسلام
Nactalou

استكشاف منتجاتنا

أسئلة/أجوبة

على عكس فترة الحمل، ليس هناك أي طعام ممنوع منعًا باتًا بالنسبة للأم أثناء الرضاعة الطبيعية. ومع ذلك، فإن هناك بعض المنتجات التي ينبغي استهلاكها باعتدال، لأن جودة الحليب تتأثر بتغذية الأم. لمزيد من المعلومات، يمكنكِ الرجوع إلى مجموعة الأدوات لدينا

طالما أن طفلك لديه نظام غذائي سائل بشكل حصري، فليس من الضروري إعطاؤه الماء. وفي المقابل، بمجرد بدء التنويع الغذائي له، من المهم إعطاء طفلك مياهًا بشكل منتظم لأن الأطعمة الجديدة التي يستهلكها أقل ثراءً في الماء. في حالة ارتفاع حرارة الجو أو ارتفاع درجة حرارة طفلك، أعطِ طفلك المزيد من الماء: ستكون احتياجاته أكبر من احتياجات الشخص البالغ نظرًا لأن الطفل يعاني من الجفاف بشكل أسرع.

يمكن تخزين حليب الثدي:
– لمدة ساعة واحدة كحد أقصى في درجة حرارة الغرفة، ما بين 19 درجة مئوية و22 درجة مئوية، وذلك بعد تجميعه.
– لمدة 48 ساعة في الثلاجة، في درجة حرارة أقل من أو تساوي 4 درجات مئوية.
– لمدة 4 أشهر في المُجمِّد، في درجة حرارة -18 درجة مئوية.
يمكن تخزين الحليب في أطقم أوانٍ بلاستيكية مُصمَّمة خصيصًا لهذا الغرض (خالية من ثنائي الفينول أ) أو في عبوات زجاجية، والتي يمكنها أن تحتفظ بالأجسام المضادة بشكل أفضل. من المهم أن ندوِّن فوق كل وعاء، التاريخ والوقت الذي تم فيهما أخذ العينات.

إذا كان لديك أي سؤال، فاسألنا وسنجيبك خلال 48 ساعة.